مؤسسة الغد ترعى حفلاً بمناسبة اليوم العالمي للتراث السمعي البصري ومشروعاً لتوثيقه

عراقيون/ متابعة/ نظمت مؤسسة الغد وبالتعاون مع قناة نينوى الآن، حفلاً بمناسبة ذكرى اليوم العالمي للتراث السمعي البصري حضره نخبة من المهتمين على قاعة المناسبات بمقر المؤسسة

وقال المكتب الإعلامي للمؤسسة في بيان تلقت/عراقيون/ نسخة منه “ان الحفل جاء لإستذكار تاريخ البث عالمياً في العراق عامةً ومدينة الموصل خاصة بحضور كوكبة نيرة من شخصيات موصلية من المخضرمين في العمل الإذاعي والتلفزيوني والمثقفين والمهتمين بالصحافة والإعلام ، الذين اسهموا بتأسيس ذاكرتنا السمعية والبصرية وكانوا جزءاً منها لنستمع الى قصصهم وتجربتهم ضمن مامرت به المدينة من مراحل وأحداث”

المؤسسة اضافت في بيانها ” انها تطمح لمشروع اعادة حفظ الموجودات السمعية البصرية في الموصل ، فالحاجة إليها اضحت ملحة لتوثيق موروثنا وارشيفنا الخاص بمجتمعنا نتيجة مامررنا به من حروب وكوارث وويلات أتت على الكثير من هذا التراث السمعي والمرئي الذي لايجري الإحتفاظ به بطريقة مؤسساتية بل بمبادرات فردية من مهتمين ومؤرشفين ومكتبات المبدعين التي نالها نصيب من العبث والتخريب نتيجة الاحداث الأخيرة من سيطرة التنظيمات الإرهابية والحرب عليها”

و أكدت المؤسسة ان “الحفاظ على ذاكرتنا السمعية والبصرية لتراثنا يندرج ضمن المساعي المخلصة للحفاظ على هويتنا الوطنية والدفاع عنها فهي تحكي ثقافتنا والحياة اليومية للناس وقصصهم ونتاج مبدعينا وتحولات المجتمع واسبابها ووجودها يمنح فرصا للمراجعة والفهم والتقييم تحتاجها المجتمعات للتطور واستحضار الهوية الحضارية والذاكرة الجمعية”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.