مزارعو كركوك “يشيعون” الذرة الصفراء ويقيمون مجالس العزاء

عراقيون / أقام مزارعون في محافظة كركوك، يوم الأحد، مجالس عزاء لمحصول “الذرة الصفراء”، وذلك لعدم شمولها بخطط التسويق الحكومي والخسائر الاقتصادية الجسيمة التي تكبدوها.

ونقل المزارعون لوكالة انباء عراقيون ، “أنهم تكبدوا خسائر مادية جسيمة ومديونية كبيرة بسبب عدم شمول الذرة الصفراء بخطة التسويق أسوة بالقمح والشعير رغم شمولها بالخطط الزراعية”.

وطالب المزارعون، عبر مجالس عزاء رمزية، الحكومة ووزارة الزراعة بشمولهم بخطة التسويق وانقاذهم من الكوارث المعيشية والمشاكل التي خلفتها.

من جانبه، عزا مدير زراعة كركوك زهير علي حسين، سبب عدم شمول الذرة الصفراء، إلى عدم وجود تخصيصات مالية لاستلامها من قبل وزارة التجارة والجهات الحكومية.

وكشف حسين لوكالة انباء عراقيون ، “استحصال موافقة وزير الزراعة لشمول الذرة الصفراء بالتسويق والاستلام الحكومي ومخاطبة مجلس الوزراء للموافقة على تمويل عمليات الاستلام والتسويق قريبا”.

وبين حسين أن “إنتاج الذرة الصفراء في كركوك بلغ 535 ألف طن  وأسعارها في الأسواق المحلية 180-200 ألف طن، وهي أسعار لا تغطي كلف الزراعة ومتطلباتها المالية”. 

واضاف، أن “كل دونم من الذرة الصفراء تتجاوز كلفته 200 الف دينار، فيما أن أسعار الأسواق المحلية وغياب خطط الاستلام والتسويق الحق أضرارا كبيرة بالمزارعين، ما تتطلب معالجات وإنقاذ دعما المنتج المحلي والقطاع الزراعي بشكل عام”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.