رئيس الإتحاد العُماني: خليجي 25 من أفضل نسخ بطولات الخليج والجمهور العراقي ذواق

عراقيون/ قال رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم، سالم الوهيبي، منافسات بطولة خليجي 25 في البصرة بأنها “من أنجح بطولات الخليج”.


وقال الوهيبي في تصريح صحفي :”أعتقد أن هذه البطولة حققت نجاحاً كبيراً من النواحي التنظيمية والفنية وغيرها، نعم هناك بعض الظروف التي مرت بها البطولة، ولكنها أخطاء بسيطة وطبيعية وتم تداركها سريعاً، وهي تحصل في البطولات الكبرى وفي دول تملك خبرات كبيرة، ولذا أعتقد أن البطولة سارت وفق المخطط له وتحقق النجاح المنشود منها، وهي من أفضل نسخ بطولات الخليج”.
وعن أبرز التحديات التي واجهتهم في البطولة، أشار الى ان “الهاجس الأمني هو التحدي الأبرز، وكان هذا تحدياً وتم تجاوزه وثبت بما لا يدع مجالاً للشك أن الوضع آمن جداً في العراق وفي البصرة تحديداً، على المستوى الشخصي أسير في أي مكان دون أي حراسة وبشكل طبيعي، والجميع يرحب ويفرح بلقاء الأشقاء الخليجيين، وهذا تأكيد أن الهاجس الأمني لم يكن سوى هاجس مختلف تماماً على أرض الواقع”.
وبشأن أبرز النجاحات التي تحققت في «خليجي 25 قال الوهيبي :”يكفي الإشارة إلى النجاح في جانب الحضور الجماهيري، وهو مقياس أساسي في نجاح أي منافسة رياضية، هناك مباريات لم يكن فيها المنتخب العراقي المستضيف، بل إنه يلعب في نفس التوقيت ونرى الحضور الجماهيري يتجاوز الـ28 ألف مشجع، وهذا تأكيد على الشغف الجماهيري الكبير لكرة القدم من جانب الأشقاء في العراق، وهذا يمثل أهم النجاحات”.
وأكد “أيضاً الجوانب التنظيمية مميزة، ويستحق العراق أن تقام على أرضه المباريات؛ لأن جمهوره ذواق ويشجع جميع المنتخبات، وهذا ما حدث فعلاً من خلال خليجي 25؛ إذ تمت مساندة جميع المنتخبات الخليجية المشاركة”.
يشار الى ان بطولة خليجي 25 في البصرة أسدلت الجمعة ستارها بعد 19 يوماً من المنافسات وفاز فيها العراق بكأس الخليج على حساب عُمان بنتيجة 3-2 بعد غياب 35 عاماً عن منصة التتويج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.