النجيفي: ضم حرس نينوى لهيئة الحشد الشعبي غلق الجدل بشأن مشاركة اَهالي نينوى في تحرير مناطقهم

اكد قائد حرس نينوى اثيل النجيفي ان قرار ضم حرس نينوى لهيئة الحشد الشعبي قد غلق الجدل بشأن مشاركة اَهالي نينوى في تحرير مناطقهم ومسك الارض بعد التحرير وفتح باب التعاون والتنسيق بدون حدود بين الحرس وجميع القوات المشاركة في محاربة داعش.

وقال النجيفي:” ان صدور امر السيد رئيس الوزراء بضم حرس نينوى للهيئة العليا للحشد الشعبي يعني تقنين الحالة السابقة في خضوع حرس نينوى لاوامر وتعليمات القائد العام للقوات المسلحة التي وضعت حرس نينوى تحت امرة المحور الشمالي وتنفيذها للواجبات والمهام التي تكلف بها من قبل القوات المشتركة وحسب الحاجة”.

واضاف:” بموجب هذا القرار  فان حرس نينوى سيتلقى الدعم المالي من الهيئة العليا للحشد الشعبي فيما يتبع من جانب الأوامر العسكرية والحركات والتسليح لقيادة عمليات قادمون يا نينوى بينما تبقى ترتيباته وتنظيماته الإدارية مرتبطة بقيادة حرس نينوى بهيكليتها المعروفة”.

وتابع قائد حرس نينوى:” لا تختلف قيادة حرس نينوى في هذا الامر عن بقية الفصائل الاساسية المرتبطة بالحشد الشعبي واي تغيير في المستقبل سيكون أسوة بتلك الفصائل”.

وبين النجيفي ان هذا القرار قد غلق الجدل بشأن مشاركة اَهالي نينوى في تحرير مناطقهم ومسك الارض بعد التحرير وفتح باب التعاون والتنسيق بدون حدود بين حرس نينوى وجميع القوات المشاركة في محاربة داعش، مشيرا الى ان القرار أعطى الطمأنينة لاهالي نينوى بدورهم المستقبلي في امن محافظتهم ومدنهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.