السيستاني يرفض زج المرجعية بموضوع التسوية السياسية  

 

رفض المرجع الديني العراقي على السيستاني لقاء وفد من رئاسة التحالف الوطني الذي يسعى لحشد الدعم لمبادرة سياسية، حسب ما افاد به الناطق الرسمي باسم المرجعية حامد الخفاف قائلا إن المرجعية لا تقبل الزج بها في تسويات سياسية.

 

واكد الناطق الرسمي باسم مكتب المرجعية في العراق حامد الخفاف، في بيان، اليوم الجمعة (30 كانون الاول 2016) : “ان المرجع الديني علي السيستاني لايرى مصلحة بزج المرجعية بموضوع التسوية الوطنية من قبل التحالف الوطني”، وفق ما نقلته الوكالة الوطنية العراقية للانباء.

 

واضاف أنه “يهمني التأكيد ان وفد رئاسة التحالف الوطني طلب موعدا للقاء السيستاني الذي اعتذر عن لقائهم كما هي عادته منذ سنوات لنفس الأسباب التي دعته لمقاطعة القوى السياسية”. والتي ذكرتها “المرجعية في بيان شهير إبان الحركة المطلبية الاولى وأعادت تكرارها مرارا إبان الحركة المطلبية الاخيرة ولكن دون جدوى”.

 

واوضح” ان التحالف الوطني أراد زج المرجعية في موضوع التسوية والسيستاني لايرى مصلحة في ذلك”.

 

وكان وفد للتحالف الوطني برئاسة عمار الحكيم قد زار امس الخميس مدينة النجف  للقاء المرجع الديني محمد سعيد الحكيم والمرجع الديني اسحاق الفياض والمرجع الديني بشير النجفي، للتباحث معهم وثيقة التسوية السياسية التي اعلن عنها التحالف الوطني مؤخرا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.