في تطور ملفت.. واشنطن تحذر بغداد من شراء اسلحة روسية وتلوح بفرض عقوبات على العراق وفقا لقانون كاتسا

حذرت الولايات المتحدة الحكومة العراقية من شراء منظومة صواريخ “إس-400″ المتطورة واسلحة روسية اخرى، مبينة ان ذلك قد يدفع لفرض عقوبات على بغداد استنادا لقانون (كاتسا).

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الامريكية هيذر نويرت:” إن من المحتمل أن يتعرض العراق الى عقوبات كاتسا اذا ما ابرم صفقة لشراء منظومة الصواريخ الروسية”، وتابعت “نحن نتصل بالحكومات في جميع انحاء العالم مثل العراق وغيره.. حول قانون كاتسا”.

وأشارت نويرت الى أن واشنطن تريد أن تضع تلك الحكومات في الصورة عن النتائج المحتملة اذا ما تخلت عن قانون كاتسا, مضيفة إنها لا تعلم بالضبط فيما لو ابرم العراق بالفعل صفقة لشراء المنظومة الدفاعية الروسية ام لا.

وقالت تقارير صحفية في الاسبوع الفائت أن العبادي اصدار اوامر لفريقه الحكومي للقيام بمهمة التفاوض مع روسيا بشأن منظومة إس-400.

يذكر ان العراق أعلن في الآونة الاخيرة تسلمه دفعة جديدة من دبابات روسية حديثة الطراز ضمن صفقة ابرمت قبل نحو عامين لشراء 73 دبابة من نوع تي-90.

ويأتي هذا في الوقت الذي اشارت فيه تقارير الى أن الحكومة العراقية تعتزم شراء نظام صواريخ (إس-400) الروسي الأمر الذي قد يغضب واشنطن وقد يدفع ادارة الرئيس الامريكي دونالد ترامب الى فرض عقوبات على العراق الحليف للولايات المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.