المالكي ينهي جولته في جنوب البلاد ويعرب عن قلقه من استفحال نشاط الميليشيات الخارجة عن القانون في البصرة

أعرب رئيس الوزراء السابق نوري المالكي، الاحد عن “قلقه من استفحال نشاط العصابات والمليشيات الخارجة عن القانون في محافظة البصرة، والتي من شأنها إضعاف عمل الأجهزة الأمنيه وتقوض دورها في حفظ الأمن”، داعياً إلى ضرورة “حماية أمن ومصالح المواطنين في هذه المحافظات وحفظ هيبة الدولة وسلطة القانون والمصالح العامة”.

وقال مكتب المالكي في بيان حصلت وكالة انباء عراقيون، نسخة منه ان  رئيس الوزراء السابق نوري المالكي اعرب عن “قلقه من استفحال نشاط العصابات والمليشيات الخارجة عن القانون في محافظة البصرة، والتي من شأنها إضعاف عمل الأجهزة الأمنيه وتقوض دورها في حفظ الأمن”.

واضاف البيان ان المالكي انهى جولته إلى جنوب البلاد بدأها يوم الخميس الماضي وشملت محافظتي ذي قار والبصرة، مؤكداً ضرورة الإرتقاء بالمحافظتين من أجل تقديم أفصل الخدمات لأهليهما، فيما أبدى قلقه من استفحال نشاط “العصابات والميليشيات” الخارجة عن القانون في البصرة.

واوضح البيان، أن “المالكي إلتقى بعدد من الشخصيات السياسية والأمنية، بالإضافة إلى شيوخ العشائر والوجهاء، وأطلع على الواقع الخدمي والأمني للمحافظتين”، مؤكداً “ضرورة الإرتقاء بهما من أجل تقديم أفصل الخدمات لأهليهما”.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.