النجيفي: ستبقى الفجوات الأمنية في العراق مرتبطة بضعف التنسيق السياسي وداعش يبقى يستثمر جهل الحكام في ادارة ملفات الدولة

 

اكد القيادي في حزب للعراق متحدون اثيل النجيفي ان الفجوات الأمنية في العراق ستبقى مرتبطة بضعف التنسيق السياسي كما ان داعش سيبقى يستثمر جهل الحكام في ادارة ملفات الدولة.

وكتب النجيفي في صفحته الفيسبوك، انه “من المؤلم ان يفقد العراق هذا العدد من مقاتلي الحشد الشعبي في كمين لداعش قرب كركوك ومن المؤلم اكثر الا تهتم القيادات الأمنية بالتحذيرات المسبقة او يبقى المنظور السياسي هو السائد في التعامل مع قضايا أمنية بهذه الدقة”.

وأضاف “لقد سبق لداعش ان سيطرت على ثلث أراضي العراق لانها استغلت الصراعات السياسية وأقنعت القوى الحاكمة بان كل خصومها السياسيين هم ( دواعش )” مبينا انها استخدمت العملاء المزدوجين في تضليل الأجهزة الاستخبارية وأوصلت او حجبت المعلومات حسب مصلحتها .

واوضح النجيفي انه “من المؤسف حقا الا تستفيد كل من القوى السياسية والأجهزة الاستخبارية من تلك التجربة المهولة ويكرروا نفس الأخطاء بعد الانتصار الأولي على داعش” .
واكد النجيفي “ستبقى الفجوات الأمنية مرتبطة بضعف التنسيق السياسي وتبقى داعش تستثمر جهل الحكام في ادارة ملفات الدولة وتستفيد من اثارة الازمات السياسية بين المشاركين في العملية السياسية الذين لم يدركوا لحد الان انهم يقودون مركبا واحدا في بحر هائج” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.