الهجرة البرلمانية: اكثر من 90 ألف نازح من الموصل ومحيطها منذ بداية العمليات العسكرية الدهلكي: نازحو الموصل يواجهون كارثة تتمثل بانعدام الخدمات الطبية وقلة المعونات الغذائية

 

اعلن لجنة الهجرة والمهجرين البرلمانية ارتفاع عدد النازحين من الموصل ومحيطها الى 90 الف نازح، واكدت انهم يعانون من كارثة حقيقية فيما يخص الجانب الصحي والغذائي والخدمات الرئيسية.

وقال رئيس اللجنة رعد الدهلكي:” ان عدد النازحين من الموصل ومحيطها ارتفع الى 90 الف نازح ، وان طاقة المخيمات المخصصة للنازحين تكفي لايواء 100 الف نازح”، مشيرا الى انه من المتوقع نزوح مليون مدني من الموصل مع استمرار العمليات العسكرية.

واضاف الدهلكي:” ان مشكلة ايواء النازحين يمكن تجاوزها من خلال توفير الخيام لكن الكارثة الكبرى تتمثل بعدم وجود خدمات صحية وشحة المعونات الغذاية وقلة الوقود وانعدام الخدمات المهمة الاخرى”.

وتابع الدهلكي:” ان الاوضاع داخل المناطق المحررة في الموصل ماساوي للغاية بسبب انقطاع الماء وغياب الكوادر الطبية وارتفاع اسعار المواد الغذائية وشحة الوقود”، داعيا رئيس الوزراء حيدر العبادي والمنظمات الدولية ودول العالم الى اعلان حالة الطوارئ لاغاثة النازحين والاهالي في المناطق المحررة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.