إقليم كردستان يرد على تصريحات حركة النجباء بشأن “امتلاك داعش مقرات في أربيل بواجهات أخرى”

 

ردت حكومة إقليم كردستان، على ما قاله الأمين العام لحركة النجباء أكرم الكعبي بشأن امتلاك تنظيم داعش مقرات في أربيل بواجهات أخرى، بالقول إن “هذه التصريحات خيانةٌ لـ1700 شهيد و10 آلاف جريح بيد داعش”.

 

وقال الكعبي في بيان صحافي، إن “دواعش السياسة في العراق يعقدون لقاءات واجتماعات مع مخابرات عربية وأمريكية بعد كل فشل يلحق بهم وبمخططاتهم التي تضر البلد. وأربيل أصبحت مصنعا للتخريب في العراق، وتنظيم داعش يمتلك مقرات في المحافظة بواجهات أخرى”.

 

وفي المقابل، قال المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان “يبدو أن هذا السيد لا يعيش في العراق ولم يرَ إقليم كردستان، لذا فإنه يتحدث بهذا الشكل”.

 

وأضاف أن “أربيل احتضنت مليوناً و800 ألف نازح عراقي، في حين كان على الحكومة العراقية ايواؤهم”، متابعاً أن “هناك مناخ من الحرية في إقليم كردستان، لكن لا يتم السماح أبداً بالعنف، لأنه (الإقليم) بنفسه ضحية للأيادي المتطرفة وقدم ألفاً و700 شهيد ونحو 10 آلاف جريح في الحرب ضد داعش”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.