العبادي: سنستكمل تنفيذ خططنا العسكرية في الموصل قبل نهاية العام الجاري

أكد رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، اليوم الثلاثاء، 29 تشرين الثاني، 2016، انه سيتم استكمال تنفيذ الخطط العسكرية في الموصل قبل نهاية العام الجاري، معبراً عن أمله بأن تنتهي معركة استعادة المدينة بأقرب وقت.

وقال العبادي، في مقابلة مع وكالة اسوشيتيد برس، انه “سنستكمل تنفيذ خططنا العسكرية في الموصل قبل نهاية العام الجاري، ونأمل تنتهي معركة تحرير المدينة بأقرب وقت”، مضيفاً: “غيرنا استراتيجتنا بابقاء المدنيين داخل مناطقهم بدلاً من اخراجهم وسيتم تحرير الموصل بسرعة كما تم تحرير الفلوجة”.

وتابع العبادي: “ليست لدي مخاوف لما يسمى بالتغيير الديموغرافي ونحن الآن اقرب للاتحاد منه للتقسيم، وهناك تعاون مع قوات البيشمركة حول ادارة المناطق المحررة وخاصة في المجال الأمني”، معرباً عن تفاؤله “بوضع الموصل في مرحلة ما بعد التحرير”.

ودعا رئيس الوزراء العراقي، السعودية الى “محاربة الارهاب معاً”، مضيفاً: “لا نريد خوض حروب مع دول الجوار”.

وحول الخلافات مع تركيا قال العبادي “قلنا بصراحة اننا لن نسمح باي انتهاك للسيادة وسنقف بوجه من ينتهكها كما وقفنا بوجه داعش”، مستدركاً “لكنني رفضت سحب السفير من انقرة لأنني اريد ابقاء العلاقات مع تركيا وحل الأمر بالاليات الدبلوماسية والسلمية وليست العسكرية، وهناك من يعمل على توتير الاجواء بين الجانبين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.