عمليات الموصل .. تحرير المنطقة الصناعية في الجانب الأيسر وحي الميثاق

اعلنت قيادة عمليات قادمون يا نينوى تحرير المنطقة الصناعية ومعارض بيع السيارات في الجانب الايسر من الموصل، كما اعلنت تحرير حي الميثاق جنوب شرقي المدينة.

وقالت خلية الاعلام الحربي في بيان نقلته عن قائد عمليات قادمون يا نينوى الفريق الركن عبد الامير رشيد يارالله:” ان قطعات جهاز مكافحة الارهاب تمكنت من تحرير الحي الصناعي في  الكرامة والمنطقة الصناعية وشركة مرسيدس والسايلو ومعمل الطحين والمعارض والمجمع التجاري جنوب التاميم وترفع العلم العراقي فوق مبانيه ومستمرة بعملية التطهير للمناطق المحررة”.

واضاف البيان:” ان قوات الشرطة الاتحادية وقطعات الفرقة التاسعة تمكنت من التوغل باحياء السلام وفلسطين والشيماء والوحدة والسيطرة على عدد من البنايات وتمكنت من تحرير حي الميثاق ورفع العلم العراقي فوق مبانيه”.

وتابع البيان” حاولت المجاميع الارهابية التعرض على قطعاتنا ومحاولة عرقلة تقدم قطعاتنا وكما يلي:

ا. المحور الشمالي تمكنت القطعات من تدمير مفرزة هاون  وقتل 11 ارهابي من قبل طيران التحالف الدولي.

ب. المحور الشرقي لقوات مكافحة الارهاب استطاعت القوات من تدمير 3 عجلات مفخخة وتفجير 13 عبوة ناسفة وقتل 75 ارهابيا والاستيلاء على معملين للتفخيخ ودبابة تي 72 وناقلة اشخاص مدرعة وعجلة باجر وعجلة سانتافيا مدرعة وعجلة انترناش.

ج. المحور الجنوبي للساحل الايسر لقوات الشرطة الاتحادية وفق مع9 تمكنت من تدمير 7 عجلات مفخخة وقتل 93 ارهابيا من قبل القوات الارضية وطيران الجيش وطيران التحالف الدولي وتدمير 8 مضافات بضمنها 4 مضافات من قبل طيران الجيش وتدمير 5 دراجات نارية وتدمير مقر قيادة وسيطرة ومركز للطائرات المسيرة ومعملين للتفخيخ”.

وتابعت خلية الاعلام:” ان نتائج الضربات الجوية هي كالاتي:

ا.  طيران التحالف الدولي يوجه 30 ضربة جوية تسفر عن تدمير عدد من اليات الارهابين وقتل عدد منهم.

ب. القوة الجوية نفذت 5 طلعات جوية لضرب اهداف في مناطق الساحل الايمن وتلعفر والساحل الايسر وتمكنت من توجيه ضربة جوية لتجمع الارهابيين في قرية عين طلاوي غرب تلعفر وتمكنت من قتل اكثر من 80 ارهابيا

ج. طيران الجيش استطاعت تشكيلات طيران الجيش من تقديم الاسناد الجوي لقوات الحشد الشعبي ومحاور التقدم للساحل الايسر وتمكنت من قتل اعداد من الارهابين وتدمير معداته و تنفيذ 30 طلعة جوية و2 طلعة بالطائرات CH4″.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.