كوبيتش: يصف تفجيرات السنك بالحقيرة ويشدد على ضرورة تقديم المسؤولين عنه إلى العدالة

دان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق (اليونامي) يان كوبيش، السبت، التفجير الذي استهدف منطقة السنك وسط بغداد، وفيما وصفه بـ “الحقير”، شدد على ضرورة تقديم المسؤولين عنه للعدالة بأسرع وقت.

وقال كوبيش في بيان له، “ندين التفجيرين اللذين وقعا في العاصمة بغداد، وأسفرا عن مقتل وجرح عشرات الأشخاص”، مبيناً انه “في اليوم الأخير من سنة 2016 وفيما يستعد الشعب العراقي لإستقبال السنة الجديدة، ويتطلع إلى تحقيق السلام عاود الإرهابيون مرة أخرى استهداف المدنيين الأبرياء”.

ووصف كوبيتش “هذا العمل بـ”حقير”، مشددا على ضرورة “تقديم المسؤولين عنه إلى العدالة باسرع وقت ممكن”.

وشهدت العاصمة بغداد في ساعة مبكرة من، صباح اليوم، انفجارا استهدف سوق السنك المكتظ والمختص ببيع قطع غيار السيارات، فيما ذكرت قيادة عمليات بغداد، أن التفجير نفذه انتحاريان اثنان، مشيرةً الى أن الإنفجار أدى الى سقوط عشرات من القتلى والجرحى.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.