آخر تطورات المعارك في جانب الموصل الايمن

ذكر مصدر أمني اليوم الاثنين، أن قوات الشرطة الاتحادية قصفت بالمدفعية مواقعا لتنظيم داعش في حي باب لكش في منطقة الموصل القديمة بالجانب الأيمن للمدينة، فيما سقطت 4 صواريخ تحمل غازات سامة جنوب غربي تلعفر.

وقال مصدر امني أن مدفعية الشرطة الاتحادية قصفت مواقعا لداعش في محلة باب لكش بمنطقة الموصل القديمة وسط المدينة التي لا تزال تحت سيطرة تنظيم داعش، مشيرا إلى أن هناك إصابات في صفوف المدنيين.

 

وأضاف المصدر ان 4 صواريخ تحمل غازات سامة “الكلور” سقطت قرب مقر لكتائب “حزب الله” التابعة للحشد الشعبي في قرية عين الحصان جنوب غربي قضاء تلعفر غرب الموصل، دون أن تسفر عن وقوع إصابات .

 

من جهة ثانية قال سكان محليون أن أحد القباب بجامع النوري الكبير وسط الموصل والسياج الخارجي للجامع تضررا جراء سقوط قذائف الهاون أطلقتها الشرطة الاتحادية، فيما نفى السكان الأنباء سقوط منارة الحدباء وهي المئذنة المعروفة للجامع في منطقة الموصل القديمة.

 

كما تمكنت الشرطة الاتحادية من اعتقال أحد عناصر تنظيم داعش قرب ملعب الإدارة المحلية في منطقة باب سنجار غربي الموصل.

 

وكان مصدر أمني آخر كشف في وقت سابق، عن وصول أكثر من 300 نازح إلى أحد سواتر قوات البيشمركة في منطقة الكسك غرب الموصل، وذلك بعد فرارهم من قرى ” ابوماريا ،المزرع ، التمارات ، تل السمن”.

 

وبدأت القوات الامنية المشتركة المدعومة من التحالف الدولي وبمشاركة الحشد الشعبي في 19 من الشهر الماضي عملية عسكرية لاستعادة الجانب الأيمن من مدينة الموصل لإخراج تنظيم داعش من آخر معقل له في المدينة، بعد ان استعادت الجانب الأيسر بالكامل في 24 كانون الثاني الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.