نيجيرفان بارزاني والحلبوسي والسفيرة الأمريكية يتفقون على دعم الحكومة العراقية واعتماد الحوار لحل المشاكل

عراقيون/ أكد رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني ورئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، يوم السبت، على أهمية دعم الحكومة الاتحادية ونجاحها في مهامها، وتنفيذ برنامجها الحكومي، فيما شددت السفيرة الأمريكية آلينا رومانسكي على أن حل القضايا بين بغداد واربيل يؤدي الى الاستقرار للعراق والمنطقة.

وذكر المكتب الإعلامي للحلبوسي في بيان ورد لوكالة انباء عراقيون ، أن الأخير استقبل في بغداد رئيس إقليم كوردستان، وناقش الجانبان الأوضاع السياسية في البلاد، والتأكيد على أهمية دعم الحكومة ونجاحها في مهامها، وتنفيذ برنامجها الحكومي وورقة الاتفاق السياسي بما تتضمن من قوانين.

من جانب آخر، ذكرت رئاسة اقليم كوردستان في بيان ورد لوكالة انباء عراقيون، ان الرئيس بارزاني اجتمع مع السفيرة الامريكية في العراق آلينا رومانسكي، وجرى التباحث بشأن العلاقات بين أربيل وبغداد وآخر مستجدات المحادثات بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كوردستان لحل القضايا العالقة بينهما.

وأكد الجانبان على أهمية حل القضايا تلك للعراق وإقليم كوردستان، واتفقا في الرأي على أن حل القضايا يؤدي الى الاستقرار للعراق والمنطقة.

من جانبها عبرت رومانسكي عن دعم الولايات المتحدة للحوار والجهود المبذولة لحل المشاكل بين أربيل وبغداد، كما شكرت الدور الايجابي للرئيس نيجيرفان بارزاني ومساعيه في هذا المضمار.

وكانت الاوضاع الداخلية لإقليم كوردستان وأهمية وحدة صف الأطراف الكوردستانية، وإعادة التنظيم والاصلاحات في وزارة البيشمركة، وتعزيز علاقات العراق وإقليم كوردستان مع الولايات المتحدة وتوسيع مجالات التعاون المشترك، مع قضايا أخرى ذات الاهتمام المشترك، شكلت محورًا آخر من الاجتماع.

ووصل رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني صباح اليوم الى العاصمة بغداد، والتقى برئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، وتباحث الجانبان في الموازنة العامة لعام 2023، وتأمين الحدود.

وذكر بيان للمكتب الإعلامي للسوداني ورد لوكالة شفق نيوز، أنه جرى خلال اللقاء البحث في أهم المواضيع والقضايا على الصعيد العراقي، وسبل تعزيز التنسيق والتعاون بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم.

وشهد اللقاء استعراض مسار العمل المشترك في قطاعات القوانين المتعلقة بالنفط والغاز، وقانون الموازنة العامة الاتحادية، فضلاً عن الجهود المبذولة لتأمين الحدود، بحسب البيان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.