وزارة الصحة: أكثر من 4500 عولجوا من إدمان أو تعاطي المخدرات منذ بداية 2022

عراقيون / كشف مستشار الصحة النفسية في وزارة الصحة عماد عبد الرزاق، عن معالجة أكثر من 4500 مدمن ومتعاط للمخدرات في مراكز العلاج التابعة لوزارة الصحة، منذ بداية العام الحالي 2022. وقال عماد عبد الرزاق لشبكة رووداو الاعلامية: “لدينا مراكز لمعالجة الادمان في كل المحافظات العراقية، سواء مركز أو ردهة نفسية، ومن المقرر ان تفتتح مراكز أخرى مستقبلاً في عدد من المدن”، موضحاً أن “أحد مراكز العلاج من فيروس كورونا سيتم تحويله الى مركز لعلاج الادمان من المخدرات”. مستشار الصحة النفسية في وزارة الصحة عماد عبد الرزاق، أشار الى أن “أعداد المدمنين أو المتعاطين الذين عولجوا من المخدرات يبلغ نحو 4500 مدمن أو متعاطي خلال عام 2022 وأخذوا العلاجات وحصلوا على الشفاء من الادمان”. ولفت عماد عبد الرزاق الى أن “أكثر المتعاطين هم بأعمار من 15 الى 30 سنة”. وتشهد المدن العراقية تفشي ظاهرة انتشار المخدرات وخاصة في وسط وجنوبي البلاد، رغم التدابير الأمنية المشددة من قبل السلطات للحد من هذه الظاهرة الخطيرة. وسبق أن أعلنت مديرية مكافحة المخدرات، أن إحصائية الملقى القبض عليهم خلال الأشهر الستة الاول من العام الحالي 2022 بلغت 8200 متهم بالتجارة والتعاطي، بينهم 200 إمرأة، بالإضافة إلى أكثر من 200 حدث من الذكور والإناث. وتعلن وزارة الداخلية بشكل شبه يومي، عن القاء القبض على مهربين وتجار ومتعاطين للمخدرات في مختلف المدن. وكان العراق يفرض عقوبة الإعدام على متعاطي المخدرات وتجارها، لكنه سن قانوناً في عام 2017 يمكن بمقتضاه علاج المتعاطين في مراكز التأهيل، أو الحكم بسجنهم فترة تصل إلى 3 سنوات. مفوضية حقوق الإنسان كانت قد صرحت في وقت سابق أن أكثر المخدرات تعاطياً في العراق هو الكريستال بنسبة (37.3%) ثم الحبوب المسماة (صفر-1) بنسبة (28.35%)، تليها الأنواع المختلفة من الأدوية المهدئة. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.