معلنة إجراءات للمكافحة .. مرور أربيل تؤشر وفيات وعشرات الحوادث بسبب الدراجات النارية

عراقيون/متابعة

أفادت مديرية المرور في محافظة أربيل عاصمة إقليم كوردستان، يوم الأربعاء، أنها عازمة على تجفيف منابع إدخال الدراجات النارية غير المرخصة، عازية سبب إطلاق حملة لمصادرة هذا النوع من الدراجات إلى كثرة الحوادث التي تقع من جرائها.

وقال المتحدث باسم المديرية المقدم فاضل حاجي في مؤتمر صحفي عقده اليوم وتابعته/عراقيون/ انه من مجموع 397 حادثا خلال الاشهر الستة الاولى من العام الحالي سجلنا 66 حادثا سببه الرئيسي الدراجات النارية مما أدى الى وقوع وفيات وإصابات لذا بدأنا بحملة مصادرة الدراجات النارية غير المرخصة

وشدد ان “قانون المرور العام العراقي والذي نعمل به حاليا يمنع منعا باتا قيادة غير العراقي للدراجات النارية، ونحن ملتزمون به”.

كما لفت حاجي إلى أنه “ينبغي تجفيف مصادر ادخال الدرجات النارية غير المرخصة ولكن منافذ المحافظة ليست بأيدينا”.

وتابع المتحدث باسم المرور القول ان الدراجات النارية الموجودة حاليا في الإقليم 90 بالمئة منها لا تحمل وثيقة (المنافست)، وجميع تلك الدراجات التي تمت مصادرتها لاتحمل هذه الوثيقة او تكون مزيفة.

‏وكانت مديرية مرور أربيل قد أطلقت في وقت سابق حملة واسعة لمصادرة الدراجات النارية غير المرخصة حيث أثارت ‏جدلا بين السكان الذين يستخدمون هذه الوسيلة للتنقل وغالبيتهم من ذوي الدخل المحدود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.