أردوغان: العراق على شفا الانقسام مرة اخرى بدماء مليوني مسلم

عراقيون/متابعة

عد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم السبت، أن هناك “ألاعيب” تمارس على المسلمين، معتبراً أنه بسبب تلك “الألاعيب” فإن العراق على “شفا الانقسام “مع بلدان أخرى مع “اذكاء” الفتنة في تركيا.

وقال أردوغان، في كلمة له خلال اجتماع لحزب العدالة والتنمية باسطنبول ونقلتها وكالة الأناضول إن “الألاعيب تمارس على المسلمين في جميع أنحاء العالم منذ مدة”.

وأضاف أردوغان “قسموا العراق بهذا الشكل على دماء مليوني إنسان، وجعلوه على شفا الانقسام مرة أخرى، وهكذا قسموا سوريا على دماء مليون نسمة، وجزؤها، وما زالوا يواصلون الألاعيب نفسها”.

وتابع “من اليمن إلى أراكان، ومن تركستان إلى البلقان، ومن فلسطين إلى أفغانستان، يتم عرض مسرحيات مختلفة المظهر لنفس الغرض”، مبينا أن “في بلدنا يسعون للقيام بسيناريوهات مماثلة على الفتنة؛ السنية العلوية والتركية الكوردية والأنصار والمهاجرين”، من دون أن يحدد الرئيس التركي الجهات التي تحاول القيام بهذا الامور.

وأكد أردوغان أن “الأتراك عبر الثورات الصامتة التي قاموا بها في الـ20 عاما الماضية، أقاموا دولة قانون ديمقراطية تضمن حقوق وحريات كل فرد في البلاد، بغض النظر عن معتقداته أو أصله أو طائفته”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.