مرصد نينوى لحقوق الإنسان يطالب الحكومتين الإتحادية والمحلية بالكشف عن مصير ضحايا الموصل في الخسفة

عراقيون / الموصل

مرصد نينوى لحقوق الإنسان   يطالب الحكومتين الإتحادية والمحلية بالكشف عن مصير ضحايا الموصل في الخسفة وجاء في بيان من على صفحتها الفيسبوك :

2070 شهيد موصلي مغدور في الخسفة ما مصيرهم ؟!

مرور خمس سنوات على تحرير الموصل ولا يعرفون الأهالي مصير الآلاف من أبنائهم الذين قتلوا غدراً من تنظيم دee@ش في حفرة الخسفة وحفرة علو عنتر وبمقابر جماعية وتحت أنقاض البيوت والأبنية المهدمة .

مجازر بحق أساتذة وضباط ومنتسبين وأطباء وسياسيين وصحفيين ومحامين وشخصيات عشائرية ومعارضين للأفكار المتطرفة من الرجال والنساء . ونستذكر في هذا اليوم عام ٢٠١٥ وضع قوائم أسماء 2017 ضحية على أبواب الطب العدلي في الموصل المحتلة .

والى هذا اليوم ونحن في عام 2022 لا يعرف الأهالي مصير ذويهم ؟! ولا يتم البحث عنهم بفرق خاصة ، ولا بجهود الدفاع المدني أو غيرهم .

بالإضافة الى معاناة اثبات وفاتهم أو حقوقهم فأمرهم معلق الى الله ، بدون إصدار أي قوانين خاصة بهم ، وبإهمال حكومي مؤلم لكل صاحب ضمير يملك أبسط مقومات حقوق الإنسان .

ونطالب الجهات التنفيذية والرقابية بإصدار قوانين خاصة تمنح المحاكم والجهات المختصة صلاحية اصدار قرار اعتبار المفقود متوفي ، لكي يستحصل ذويهم على حقوقهم ، وتسهيل الاجراءات المطلوبة في دائرة الشهداء المفقودين ودائرة التعويضات .

ونطالب كذلك بالإستعانة بفرق دولية مختصة بكشف المقابر الجماعية ، وإخراج الجثث من حفرة الخسفة ، وحفرة بئر علو عنتر ، وغيرها من الحفر التي تم دفن الضحايا فيها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.