الصدر يدعو أنصاره إلى “الانسحاب التكتيكي” ويحمل العبادي مسؤولية “الاعتداء على المتظاهرين”

 

 

حمل زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، اليوم السبت، 11 شباط، 2017، رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، مسؤولية “الاعتداءات على المتظاهرين” في ساحة التحرير وقرب المنطقة الخضراء وسط بغداد.

 

وقال الصدر في كلمة له، إن ” بعض الجهات المجهولة استعملت القوة المفرطة ضد المتظاهرين العزل، فعلى الامم المتحدة والمؤسسات الحقوقية التدخل فورا لانقاذ المتظاهرين السلميين”.

 

وأضاف: “ونحمل المسؤولية لرئيس الوزراء الذي يدعي مناصرته للاصلاح”، مهدداً: “وسيكون ردنا نحن الثوار اقوى في المرة القادمة فدماء شهدائنا لن تذهب سدى”.

 

وتابع: “حفاظاً على دماء الابرياء وانقاذها من ايادي الارهاب الحكومي ارجو الانسحاب التكتيكي الى اشعار اخر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.