النجيفي يحذر من تدهور الاوضاع بنينوى في مرحلة ما بعد داعش

 

 

حذر قائد حرس نينوى اثيل النجيفي من تدهور الاوضاع في محافظة نينوى في مرحلة مابعد داعش لغياب الحلول التي تتجاوز المشاكل السابقة وغياب التخطيط للمرحلة المقبلة، ودعا المسؤولين الى الانتباه لتلك المخاطر، ومحذرا من انهم يلعبون بالنار وسط شعب لايفهمون تفكيره ولا انفعالاته.

وقال النجيفي اليوم الاربعاء:” ان نصر الحرب تحققه القيادة العسكرية في المعركة، ولكن يبقى نصر السلام رهين بحكمة الادارة السياسية لما بعد الحرب”.

واضاف النجيفي:” لطالما قلنا عليهم ان يناقشوا ماذا بعد داعش ، كيف ستدار نينوى بعد داعش ؟ ، كيف سيفرض الامن بعد انتهاء المعركة ؟ ، كيف سيتم التعايش بين اَهالي المحافظة بعد ان أرهقتها جرائم داعش ؟”.

واستدرك قائد حرس نينوى:” هاهي معركة الجانب الأيسر ومعها ثلاثة ارباع المحافظة قد انتهت ولازال معظم الاهالي يخشون العودة لديارهم، بل ان نسبة الهجرة من داخل مدينة الموصل ازدادت بعد انتهاء العمليات العسكرية عما كانت قبلها”.

وتابع النجيفي:” ان الموصل اليوم مدينة بلا ادارة، والفوضى تتصاعد في كل شيء يوما بعد اخر، اتمنى ان ينتبه المسؤولين بانهم يلعبون بالنار في وسط شعب لايفهمون تفكيره ولا انفعالاته”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.