برهم صالح يؤكد اهمية رسالة مسعود بارزاني التي تهدف لاصلاح الوضع السياسي في اقليم كردستان   

 

أكد النائب الثاني للأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني، برهم صالح، على أهمية رسالة رئيس اقليم كردستان، مسعود البارزاني التي تهدف لاصلاح الوضع السياسي في اقليم كردستان، مشيراً الى انها قد تكون مخرجاً لتسوية الخلافات، وأضاف: “حان الوقت لتشكيل حكومة فعالة ذات برنامج إصلاحي”.

 

وزار وفد من الأمم المتحدة في العراق، برئاسة يان كوبيش، الممثل الخاص للأمم المتحدة لشؤون العراق، اليوم الإثنين، 28-11-2016 برهم صالح، في السليمانية.

 

وقال النائب الثاني للأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني في مؤتمر صحفي حضرته وكالة انباء عراقيون إن “الزيارة جاءت بهدف مناقشة المشاكل الداخلية في اقليم كوردستان ومعالجتها، وتحدثنا خلال اللقاء عن الخلافات القائمة بين اقليم كردستان والعراق والازمة المالية والاقتصادية في اقليم كردستان ودور الامم المتحدة في حل الازمات وتقريب الاطراف السياسية”.

 

وأكد صالح أن “رسالة السيد مسعود البارزاني مهمة، ونأمل أن تكون مخرجاً لحل المشكلات، لأن تراكم المشكلات أصبح سبباً في تجويع المواطنين، ونأمل أن نتجاوز هذا الوضع المتأزم”.

 

وأردف بالقول “حان الوقت لنحل المشكلات ونبتعد عن المتاجرة بالشعارات السياسية والبدء بالحوار، ولا يجوز تجويع المواطنين، ويجب وجود حكومة فعالة تستطيع القيام باصلاحات حقيقية”.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.