مدرب حراس المنتخب العراقي يشيد بجلال حسن: كان مبدعاً في مباراتي المكسيك والإكوادور

عراقيون/متابعة

 أشاد مدرب حراس المرمى للمنتخب العراقي لكرة القدم، صالح حميد، يوم الاحد، بالمستوى المتميز للحارس جلال حسن في مباراتيّ المكسيك والاكوادور الوديتين.

وقال حميدفي تقرير صحفي تابعته/عراقيون/، ان “جلال حسن كان مبدعا وقدم مستوى جيدا في المباراتين الوديتين في اسبانيا، وبالنسبة ليّ سأعود إلى مهمتي في قيادة حراس المنتخب الاولمبي بعد انتهاء واجبي مع المنتخب الوطني”.

وأضاف “سأعمل مع المنتخب الاولمبي لاعداد حراس المرمى وإعداد جيل من الحراس قادر على تمثيل المنتخب الوطني خلال المرحلة المقبلة”.

وتابع حميد “اطمح كمدرب لوضع خدماتي وبناء منتخباتنا الوطنية واعدة، كما سنقف بكل ما نستطيع من امكانيات مع المدرب الأجنبي الجديد لدعمه بخبرتنا من اجل العراق”.

وبين “لقد ادينا جزءاً من الامانة والعمل الوطني أنا وزملائي مدربي المنتخب بقيادة راضي شنيشل والذي لم يكن سهلاً في خضم الظروف الصعبة المحيطة بالبلد ورياضتنا التي تعاني الكثير من المشاكل ولكننا بالاخير أدينا عملنا فنيا بكل امانة”.

وختم بالقول “كل ما يهمنا هو تقديم خدمة للعراق كلٍ حسب اختصاصه واليوم انجزنا مهمتنا مع المنتخب بتكليف من الاتحاد، واليوم هو اخر يوم مع المنتخب وسنعود انا والجهاز الفني برئاسة راضي شنيشل لقيادة المنتخب الأولمبي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.