الحكومة العراقية ترسل مستحقات فلاحي إقليم كوردستان لعام 2014 الأسبوع المقبل

عراقيون/متابعة

قرر مجلس الوزراء العراقي صرف مستحقات فلاحي إقليم كوردستان لمحصول القمح لثلاث سنوات، ومن المقرر إرسال مستحقات الفلاحين لعام 2014 إلى الإقليم، الأسبوع المقبل.
 
بحسب كتاب صادر عن الأمين العام لمجلس الوزراء العراقي، اليوم الخميس (6 تشرين الأول 2022)، فقد تقرر صرف مستحقات فلاحي إقليم كوردستان لأعوام (2014، 2015، 2016)، بناء على قرار مجلس الوزراء 270 في جلسته المنعقدة في (4 تشرين الأول 2022).

من جانبها، قالت عضو اللجنة المالية النيابية، نرمين معروف، في تقرير صحفي تابعته/عراقيون/ إنها بحثت هذه المسألة مع وزارة التجارة، ومن المقرر أن ترسل الدفعة الأولى من المستحقات لعام 2014 إلى إقليم كوردستان الأسبوع المقبل، وسترسل الديون الأخرى بعد ذلك.

وبيّت أن اجمالي مستحقات فلاحي إقليم كوردستان، يبلغ 309 مليارات دينار. 

الحكومة العراقية كانت قد أوقفت صرفت مستحقات فلاحي إقليم كوردستان للفترة من 2014 إلى 2017 بذريعة الأزمة المالية، وبقيت هذه المستحقات ديناً بذمة الحكومة العراقية الاتحادية.

في وقت سباق، أكد المدير العام للشركة العامة لتجارة الحبوب، محمد حنون، المضي باتجاه الحل لدفع كافة مستحقات الفلاحين والمزارعين للأعوام 2014 – 2015 – 2016، مشيراً إلى تحديد المبالغ المقررة إلى محافظات إقليم كوردستان لدفع مستحقاتهم لهذا العام من خلال المبالغ التي ترد من قانون دعم الأمن الغذائي، والتي تبلغ 27 مليار دينار لمحافظات أربيل والسليمانية ودهوك.

قال حنون، في (18 آب 2022)، إن “إقليم كوردستان حقق نجاحاً كبيراً في توفير الأمن الغذائي من خلال المشاركة في زيادة الخزين الستراتيجي للعراق”.

قبل ذلك، قرر وزير التجارة العراقي، علاء الجبوري تخصيص 500 مليار دينار أخرى لدعم مستحقات الفلاحين عن القمح لهذا العام.

الجبوري أعلن في بيان، في (1 حزيران 2022)، أن مجموع المبلغ المالي المخصص من وزارة المالية لمستحقات الفلاحين، وصل إلى ترليون دينار هذا العام.

وكانت الحكومة العراقية قد قررت في نيسان 2022، رفع سعر الطن الواحد من القمح إلى 850 ألف دينار، ومنذ التاسع من شهر نيسان الماضي موعد بدء استلام محصول القمح من الفلاحين العراقيين، وحتى الأول من حزيران الجاري تم استلام مليون و427 الف و752 طناً من القمح المنتج هذا العام من الفلاحين في محافظات العراق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.