داعش يتحمل مسؤولية مقتل المدنيين في الموصل وان لم يستهدفهم بنيرانه المباشرة

 

تنظيم داعش الارهابي يتحمل مسؤولية كل الأضرار التي تلحق بالمدنيين في الموصل وقصف مستشفى ابن الاثير للأطفال أمس الخميس الدليل على ذلك.

فاسلوب التنظيم الرخيص والبعيد عن الأخلاق والمتمثل بالقتال بين صفوف المدنيين من النساء والأطفال أدى إلى استهداف المستشفى وجميع الأهداف الأخرى التي راح فيها ضحايا بين قتيل وجريح من المدنيين العزل.

داعش الإجرامي ادخل سيارة إسعاف تقل جرحى من عناصره وفي نفس الوقت كانت محملة بالأسلحة والمدافع فاستهدفتها طائرة تابعة للتحالف ما ادى الى مقتل جميع عناصر التنظيم الذين كانوا داخل سيارة الاسعاف ولكن كان الضحية 5 قتلى مدنيين وإصابة 11 آخرين بينهم نساء وأطفال.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.