القوات الأمنية تستعيد مناطق جديدة في الموصل

أكد قائد عمليات قادمون يانينوى، الفريق الركن عبد الامير رشيد يارالله، الخميس، أن قطعات جهاز مكافحة الإرهاب استعادت السيطرة على حي القدس الاولى في المحور الشرقي للمدينة.

واعلن قائد المحور الشمالي الفريق الركن علي الفريجي استعادة السيطرة على منطقة السادة بالكامل والوصول الى مشارف الفرقة الثانية ومنشأة الكندي.

وقال الفريجي:” ان قوات المحور الشمالي تمكنت من تحرير منطقة السادة بالكامل وتمكنت من تفجير 4 سارات ملغمة بدعم من طائرات التحالف كما تمكنت من قتل 15 ارهابيا من تنظيم داعش”.

الى ذلك اعلنت قيادة حرس نينوى تحرير قرية الطويلة شمال الموصل.

وقال اللواء الركن محمد يحيى الطالب معاون قائد حرس نينوى:” ان قوات الحرس تمكنت من تحرير قرية الطويلة بالكامل وقتل 9 من مسلحي داعش”، مشيرا الى ان قوات الحرس وصلت الى مشارف نهر الخوصر.

من جهة ثانية أعلنت خلية الإعلام الحربي مقتل مايسمى القائد العسكري لشمال الساحل الايسر في مدينة الموصل المدعو “أبو حذيفة” خلال غارة  جوية لطيران التحالف الدولي.

وأوضحت الخلية في بيان لها نشر في وقت سابق من اليوم، أن قطعات الفرقة التاسعة فجرت ثلاث عجلات مفخخة كانت تحاول استهداف القطعات في حي الشيماء والصحة ضمن المحور الجنوب الشرقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.