فور مغادرته الولايات المتحدة …الكاظمي يصل البصرة للوقوف على أثر تصاعد الخروقات وجرائم الاغتيال

عراقيون/متابعة/افاد مصدر بوصول رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الى محافظة البصرة على رأس وفد امني رفيع.

وقال المصدر ان الكاظمي وصل الى البصرة يرافقه وزير الداخلية وعدد من المسؤولين الامنيين للوقوف على تطورات الاوضاع في المدينة اثر تصاعد الخروقات وجرائم الاغتيال.

وأكد القائد العام للقوات المسلحة، مصطفى الكاظمي ، الأربعاء الماضي، أن الأجهزة الأمنية ستقوم بكل مايلزم لحماية أمن المجتمع، وذلك على خلفية عمليات الاغتيال التي راح ضحيتها ناشطون في البصرة.
وقال الكاظمي في تغريدة على منصة “تويتر”: “اقلنا قائد شرطة البصرة وعدد من مدراء الأمن بسبب عمليات الاغتيال الأخيرة، وسنقوم بكل مايلزم لتضطلع القوى الأمنية بواجباتها”.
وأضاف رئيس الوزراء، أن “التواطؤ مع القتلة او الخضوع لتهديداتهم مرفوض وسنقوم بكل ما يلزم لتقوم اجهزة وزارة الداخلية والامن بمهمة حماية أمن المجتمع من تهديدات الخارجين على القانون”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.