مستشار بمكتب البارزاني: لم يُسجل على التيار الصدري موقف سلبي تجاه كردستان

 

اعتبر المستشار الإعلامي في مكتب رئيس إقليم كردستان كفاح محمود، الأحد، أن التيار الصدري يتمتع بمواقف “عقلانية ومنصفة”، مشيراً إلى أنه لم يُسجل على التيار الصدري أي موقف سلبي تجاه الإقليم، فيما بين أن وفد التيار طرح مشروعين لرئاسة كردستان.

 

وقال محمود، إن “التيار الصدري يتمتع بعلاقات جيدة مع قيادات الإقليم السياسية وفعالياته كما أنه من التيارات السياسية الواسعة التي تتمتع بالمصداقية والمقبولية”، موضحاً “لم يُسجل على هذا التيار أي موقف سلبي تجاه الإقليم بل كان دوما يتمتع بمواقف عقلانية ومنصفة وآخرها موضوع رفع علم الإقليم بكركوك ومشروع الاستفتاء على حق تقرير المصير الذي يؤيده التيار الصدري ليس اليوم بل في كل مواقفه وتصريحات قياداته”.

 

وأضاف محمود، أن “وفد التيار الصدري الذي زار الإقليم التقى برئيس الإقليم مسعود البارزاني وقيادة الحزب الديمقراطي الكردستاني تم خلالها بحث الملفات المتعلقة بالحرب ضد داعش ومرحلة ما بعد داعش”، مشيراً إلى أن “التيار الصدري طرح مشروعين لقيادة الإقليم أولها إيجاد مفوضية مستقلة للانتخابات تمثل طموحات الشعب العراقي والآخر مشروع لمرحلة مابعد تحريرالموصل”.

 

وأشار إلى أن “وفد التيار أكد على ضرورة إجراء المصالحة المجتمعية بين أبناء الشعب العراقي في مرحلة ما بعد إستعادة الموصل وضرورة العمل على انشاء صندوق دولي لإعمار المناطق المتضررة”، مشدداً في الوقت نفسه على “إغاثة النازحين وإنهاء معاناتهم والإسراع في إعادتهم إلى مناطقهم بعد تأمينها”.

 

يشار إلى أن وفداً من التيار الصدري زار، أمس السبت (22 نيسان 2017)، إقليم كردستان، حيث التقى الوفد رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، فيما اعتبر رئيس كتلة الأحرار النيابية ضياء الاسدي، أن جميع الرؤى متقاربة مع أربيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.