الجيش العراقي ينهي عملية “السيل الجارف” العسكرية شمال بغداد

 

أعلنت قيادة عمليات بغداد ، اليوم الأحد، انتهاء عملية “السيل الجارف” العسكرية التي بدأتها الأسبوع الماضي في منطقة الطارمية شمال محافظة بغداد لملاحقة عناصر تنظيم “داعش”.

 

وقال قائد العمليات الفريق الركن الجليل الربيعي خلال مؤتمر صحافي عقده بمقر القيادة في بغداد ان “العملية العسكرية استمرت 8 ايام لملاحقة الخلايا النائمة التابعة لداعش، والتي اسفرت عن قتل انتحاريين اثنين وتفجير 32 عبوة ناسفة”.

 

واضاف الربيعي ان “العملية اسفرت ايضا عن تدمير سبعة زوارق للتنظيم، ومصادرة 148 قذيفة هاون، و26 قنبلة مضادة للدروع، و16 عبوات C4 شديدة الانفجار، و8 صواريخ كاتيوشا”.

 

ويحاول التنظيم شن هجمات في مناطق خاضعة لسيطرة الحكومة لتشتيت انتباه القوات العراقية التي بدأت بتضييق الخناق عليه داخل الموصل الشمالية، عبر تنفيذ هجمات انتحارية في مناطق متفرقة من العاصمة بغداد.

 

وخسر تنظيم داعش مساحات واسعة من الأراضي سيطر عليها قبل أكثر من عامين، ويواجه منذ تشرين أول/أكتوبر الماضي أكبر حملة عراقية لاستعادة الموصل، وهي آخر معاقل التنظيم الرئيسية في العراق.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.