رئيس الجمهورية يتهم الحكومات العراقية المتعاقبة منذ 2005 باهمال تطبيق المادة 140

 

اتهم رئيس الجمهورية فؤاد معصوم اليوم، الحكومات العراقية المتعاقبة منذ العام 2005 باهمال تطبيق المادة 140 الخاصة بكركوك والمناطق المتنازعة عليها، ودعا الاطراف السياسية في كركوك بتغليب لغة الحوار والتفاهم الأخوي في ما بينها.

ودعا معصوم في بيان له، اليوم الخميس (30 اذار 2017)، “الاطراف المعنية كافة الى التمسك بمبادئ الدستور”، مؤكدا على “ضرورة تطبيق المادة 140 منه المتعلقة بمستقبل كركوك وبقية المناطق المتنازع عليها، والتي اهملت الحكومات الاتحادية السابقة تطبيقها منذ سنة 2005، كما طالب الحكومة الاتحادية البدء بتطبيق المادة 140 والقيام بكامل واجباتها في هذا الشأن وفق ما جاء في الدستور”.

 

وفيما شدد رئيس الجمهورية على أن تضطلع القوى السياسية بمسؤولياتها في حماية المصالح الوطنية العليا، أكد على أهمية مراعاة أولوية استعادة كافة أراضي البلاد من “دنس الارهاب”.

 

وكان محافظ كركوك نجم الدين كريم، أوعز مع عدد من المسؤولين المحليين في المحافظة الاسبوع الماضي، برفع العلم الكردستاني بجانب العلم العراقي على مدينة كركوك التأريخية بمناسبة عيد نوروز، ما استنكره ممثلو المكون التركماني في المحافظة، معتبرين ان طلب المحافظ يعمل على “خلق الفتنة” بين مكونات كركوك، مما دعى بمحافظ كركوك المطالبة بعقد جلسة للتصويت على رفع علم كردستان على الدوائر والمؤسسات الرسمية في المحافظة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.