العراق يتسلم الطائرة الـ13 من بوينغ في الربع الأخير من 2017

 

 

أعلنت الخطوط الجوية العراقية، اليوم السبت، أن شركة بوينغ الأمريكية ستستأنف عقدها مع العراق بتسليمه طائرة في الربع الأخير من هذا العام، بعد إجراء تعديلات على العقد.

 

وقال مدير إعلام الخطوط الجوية العراقية صلاح تايه، إن بلاده “ستتسلم طائرة من طراز بوينغ ضمن العقد المبرم مع الشركة لشراء 45 طائرة في الربع الأخير من هذا العام”.

 

ووقع العراق عام 2008 عقدًا مع شركة بوينغ، لشراء 45 طائرة لتعزيز الأسطول الذي انهار في العقود الماضية نتيجة للحروب.

 

وبيّن تايه أن عدد الطائرات التي تسلمتها بلاده ضمن العقد المبرم بلغ 12.

 

وأوضح أنه “تم إجراء تعديلات على العقد بوضع ملحق تضمن 4 بنود جديدة هي أن يكون محرك الطائرة صديق للبيئة، وتوسعة مقاعدها، وإضافة بعض وسائل الترفيه كالشاشات وخدمات الواي فاي للإنترنت، وتخفيض سعر العقد”.

 

وفي أغسطس/آب 2015 أعلنت وزارة النقل العراقية حصول خطوطها الجوية على قرض 2 مليار دولار من أحد البنوك الأمريكية لتمويل شراء طائرات حديثة من نوع بوينغ 777 والدريم لاينرز.

 

وكانت آخر طائرة تسلمها العراق من هذه الشركة في أكتوبر/تشرين أول 2015.

 

يشار إلى أن الأسطول الجوي المدني العراقي قد انهار تماماً جراء فرض الحصار على البلاد مطلع تسعينيات القرن الماضي وحتى إسقاط النظام السابق في 2003.

 

وباعت بغداد طائراتها القديمة كخردة بعد أن تآكلت في المطارات جراء توقفها عن العمل وعدم إجراء الصيانة عليها طوال سنوات الحصار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.