محافظ كركوك: المحافظة لن تقبل بالتهميش ووضع شروط لإجراء انتخاباتها

 

حذر محافظ كركوك نجم الدين كريم، الأربعاء، من أن تأخير تحرير مناطق جنوبي كركوك وغربيها أدى تفاقم الأزمات الإنسانية والأمنية في المنطقة، فيما شدد على أن كركوك لن تقبل تهميشها أو وضع شروط لإجراء انتخابات المحافظة ولن تتخلى عن حقوق مواطنيها الدستورية والاقتصادية.

 

وقال مكتب المحافظ في بيان له، إن “محافظ كركوك نجم الدين كريم التقى مبعوث الأمم المتحدة في العراق يان كوبيش”، مبينا أن “الاجتماع بحث الأوضاع السياسية والأمنية والاقتصادية في العراق وكركوك بشكل خاص، فضلا عن بحث العلاقات بين بغداد وأربيل وملف إجراء الانتخابات”.

 

 

ونقل البيان عن محافظ كركوك، قوله، إن “تأخير تحرير مناطق جنوبي كركوك وغربيها أدى الى تفاقم الأزمات الإنسانية والأمنية في المنطقة بسبب تزايد عمليات النزوح وخطر الأعمال الإرهابية لداعش في المدن والمحافظات المحاذية للحويجة”، مبينا أن “قوات البيشمركة تستقبل يوميا نازحين ا يتم إيوائهم في المخيمات التي تم تهيئتها لهم بعد تزويدهم بالمساعدات والخدمات الإنسانية بالتعاون مع الأمم المتحدة”.

 

وشدد كريم على، أن “كركوك لن تقبل تهميشها أو وضع شروط لإجراء انتخابات كركوك ولن تتخلى عن حقوق مواطنيها الدستورية والقانونية وضمان حقوقها الاقتصادية”.

 

وكان النائب عن ائتلاف دولة القانون جاسم محمد جعفر كشف، الأربعاء (15 شباط 2017)، عن وجود مقترح لإدخال مادة إضافية لقانون الانتخابات تختص بمحافظة كركوك، مبينا أن المادة تتضمن إيجاد آلية خاصة للانتخابات بالمحافظة من خلال تقسيمها الى أربعة قوائم.

 

يذكر أن المحافظ نجم الدين كريم حذر، في (9 آب 2016)، من حرمان المحافظة من “استحقاقها الانتخابي”، مشيرا إلى أن الأهالي لن يسمحوا بفتح مراكز اقتراع للنازحين في حال حرمانهم من المشاركة بالانتخابات، فيما طالب مجلس النواب بتشريع قانون لانتخابات كركوك أسوة بباقي المحافظات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.