النزاهة النيابية: تصريحات العبادي حول سرقة مخصصات الفقراء ملف خطير سنكشف تفاصيله قريباً

 

أكد رئيس اللجنة النزاهة في مجلس النواب العراقي، طلال الزوبعي، اليوم الأربعاء، 15 آذار، 2017، أن تصريحات رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي بـ” سرقة 42 مليون دولار من مخصصات الفقراء” ملف خطير لايمكن السكوت عنه وسنكشف تفاصيله قريباً.

 

وقال الزوبعي إن “رئيس الوزراء العراقي اتهم بعض من النواب بهدر أموال النازحين التي تم تخصيصها لهم من الموازنة ،ونحن بدورنا سنقوم اليوم باتخاذ الإجراءات اللازمة حول هذا الموضوع”.

 

وتابع الزوبعي أن “سنوجه كتابا من اللجنة النزاهة إلى اللجنة المالية، لاستفسار حول صرف هذا المبلغ للنازحين ومصير تلك الأموال واسباب استمرار الأوضاع المعيشية السيئة للنازحين”.

 

وأوضح الزوبعي أن “بعد تلقي رد اللجنة المالية سنقوم بالاجراءات اللازمة، فإذا تبين لنا صرف هذه الأموال بتأكيد سنقوم باستردادها الأموال وصرفها للنازحين وتقديم المتهمين والسراق إلى إلعدالة”.

 

يذكر أن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اتهم عدداً من النواب بنقل تخصيصات تقدر بنحو 42 مليون دولار من مخصصات النازحين إلى رواتبهم الشخصية، مؤكداً أن “هذا هو السبب الرئيسي لطعن الحكومة بفقرات من الموازنة كونها كانت تظهر للعلن أنها تخصيصات للفقراء لكنها بالخفاء غير ذلك. والحكومة تعرف النواب إلا أن معركة داعش تمنع من فتح جبهة جديدة”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.