الحشد الشعبي: دولة الخلافة ستنتهي بالعراق بتحرير المباني الحكومية

 

 

 

أعلنت هيئة الحشد الشعبي، الاحد، عن مشاركتها في معركة تحرير منطقة الدواسة في الساحل الأيمن لمدينة الموصل، مؤكدة انه لم يبق إلا القليل على انهيار دولة الخلافة.

 

وقال المتحدث الرسمي باسم الهيئة أحمد الأسدي في بيان له، إن “لم يبق الا القليل وتكون مباني الحكومة في متناول ارادة الرجال وتكون (داعش) قد انهارت دولة الخلافة المزيفة التي اعلنتها ويكون العراقيون على مرمى حجر من اخر معارك الشرف والعزة والكرامة في تاريخهم الوطني المجيد”.

 

وأضاف الاسدي، “فهاهي الدواسة قاب قوسين او ادنى من التحرير في عملية نوعية قادتها شرطتنا الاتحادية والرد السريع وحشدنا الشعبي بدعم واسناد طيران الجيش و القوة الجوية الباسلة وهاهم رجال جهاز مكافحة الاٍرهاب يصولون ويجولون في احياء الساحل الأيمن وهاهم ابطال الحشد يؤمنون الجناح الغربي للقوات المندفعة الى عمق المدينة ويستمرون بتحرير مناطق غرب وشرق قضاء تلعفر”.

 

وتابع أنه “مع كل هذه الانتصارات كان النصر الأكبر إنقاذ المدنيين وتحريرهم من عصابات داعش وتجنيبهم الاذى وتقديم المساعدات الطبية والغذائية لهم وإيصالهم الى مراكز إيواء النازحين فبوركتم يامن تحملون غيرة العراق وتجسدونها شرفا وعزة وكرامة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.