قائد الفرقة المدرعة التاسعة في الجيش العراقي يؤكد البدء بعمليات الاستعداد النهائي لمعركة الجانب الايمن للموصل

أكد الفريق الركن قاسم جاسم نزال، قائد الفرقة المدرعة التاسعة (بالجيش العراقي) البدء بعمليات الاستعداد النهائي لمعركة الجانب الايمن للموصل.

 

وقال نزال في تصريح صحفي، إن “قادة الألوية والوحدات يشرفون بشكل ميداني على التحضير للمعركة، بمشاركة الفرقة المدرعة التاسعة التي تم تدعيمها بمئات المقاتلين الجدد وتجهيزهم بأسلحة متطورة”.

 

وأوضح أن “مفارز (ورش) التصليح التابعة للواء المدرع 34 تواصل عمليات إصلاح العجلات (الآليات) القتالية والناقلات والدبابات التابعة للفرقة، بغرض تقليل الإصابات والخسائر في المعدات أثناء الهجوم على التنظيم الذي يعتمد على العجلات المفخخة والعبوات الناسفة والبراميل المتفجرة”.

 

وبيّن أن “الهجوم على مواقع داعش في الجانب الأيمن (الغربي) سوف يكون من محاور متعددة وبإسناد مباشر من قبل طائرات التحالف الدولي بغرض الإسراع في القضاء عليه وتقليل المعاناة بين صفوف المدنيين العزل”.

 

وأعلنت الحكومة العراقية في 24 يناير/ كانون ثانٍ الماضي، استعادة السيطرة من “داعش” على مناطق الجانب الشرقي من الموصل، التي يسيطر عليها التنظيم منذ يونيو/ حزيران 2014، وتتهيأ قواتها لتحرير الجانب الغربي من المدينة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.