رئيس أركان الجيش : القطعات العسكرية تنتظر”الضوء الأخضر” لبدء استعادة تلعفر

اكد رئيس أركان الجيش العراقي الفريق أول ركن، عثمان الغانمي، السبت، إن القوات الأمنية مستعدة لبدء عملية استعادة قضاء تلعفر، مشيرا إلى أنها تنتظر “الضوء الأخضر” من رئيس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة، حيدر العبادي.

وقال الغانمي إن جميع المستلزمات والخطط العسكرية لعملية استعادة قضاء تلعفر جاهزة، لافتا إلى أن القوات العراقية المشتركة أخذت مواقعها في الأماكن المرسومة لها تمهيدا للشروع في استعادة القضاء.

وأوضح الغانمي أن القطعات العسكرية المشاركة في استعادة تلعفر، ستشن عمليات تمهيدية واستباقية قبل البدء بعملية الاستعادة، مضيفا أن الخطوة التالية بعد انتهاء هذه العملية ستكون مسك الحدود العراقية وتطهيرها من عناصر تنظيم داعش.

وكان المتحدث باسم الحشد الشعبي، أحمد الاسدي، أفاد يوم أمس الجمعة، بأن قوات الحشد ستشارك بفاعلية في معركة استعادة قضاء تلعفر من سيطرة تنظيم داعش، مشيرا أنه “لا صحة لما نشر خلاف ذلك”.

الجدير بالذكر ان القائد العام للقوات المسلحة، حيدر العبادي، أعلن يوم 10 تموز 2017، “النصر النهائي” على تنظيم داعش بعد استعادة الجانب الأيمن من مدينة الموصل، ويبقى قضاء تلعفر آخر معاقل التنظيم في نينوى ما زال خارج سيطرة الحكومة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *