النجيفي: انسحاب الـ PKK من سنجار خطوة ايجابية لكنها تحتاج لاجراءات سريعة لملأ الفراغ الذي استغله حزب العمال في ظل صراع بغداد واربيل وغياب نينوى

 

 

شدد القيادي في حزب للعراق متحدون اثيل النجيفي على ضرورة ملئ الفراغ الذي استغله حزب العمال الكردستاني في قضاء سنجار في ظل صراع بغداد واربيل وغياب اي دور لمحافظة نينوى.

وكتب النجيفي على صفحته على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك:” ان انسحاب حزب العمال الكردستاني من سنجار نقطة إيجابية ولكنها تحتاج الى إجراءات رسمية وسياسية سريعة لملء الفراغ الذي استغله حزب العمال للتمركز هناك في ظل صراع بغداد واربيل وغياب نينوى”.

واضاف:” في نينوى  كما ذكرت لعدة مرات سابقة  خمسة نقاط ساخنة فِي كل منها صراعات مختلفة ومنطقة سنجار هي احد تلك النقاط الساخنة”.

وتابع النجيفي:” لاشك ان قليلي الخبرة يتصورون الامور انتهت بالانسحاب ولكن من يعرف تاريخ المنطقة ويقرأ أحداثها الساخنة في الثلاثينيات والسبعينيات من القرن الماضي فضلا عن احداث ما بعد الاحتلال ومآسي داعش ويعرف تاريخ عزلة جبل سنجار وفرق الطباع بين يزيدية سنجار و الشيخان … يدرك اهمية ان تقوم الدولة باحتواء أهالي المنطقة وان تتعامل معها بما ينسجم مع طباع وعادات اَهلها”، لافتا الى ان التجارب التاريخية تؤكد على دور الموصل السياسي والاداري الغائب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *