المرجعية الدينية تحذر من التعصب السياسي والتفرد في السلطة واستهداف الآخرين والتنكيل بهم وتهميشهم

حذرت المرجعية الدينية في النجف من التعصب السياسي والتفرد في السلطة ومخاطر ذلك على البلاد وادارته.
الشيخ عبد المهدي الكربلائي ممثل المرجع الديني السيد علي السيستاني وخلال خطبة الجمعة في كربلاء اكد ان المشكلة تكمن في لجوء أصحاب التعصب السياسي الى استهداف الاخرين والتنكيل بهم وتسقيطهم وتهميشهم بحجة انهم الاصلح والاقدر على إدارة أمور البلاد.
وقال الكربلائي:” ان بعض الجهات السياسية تشعر بانها الاصلح والاقدر على إدارة البلاد فتلجأ الى ابعاد الاخرين عن إدارة البلاد”، مؤكدا ان المشكلة تكمن في لجوء أصحاب هذا التصعب الى استهداف الاخرين والتنكيل بهم وتسقيطهم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *