الديوه جي: جامعة الموصل تحرز المرتبة الثانية على مستوى البحوث العلمية

اكد رئيس جامعة الموصل، ابي سعيد الديوه جي، ان الجامعة حققت المرتبة الثانية على مستوى جامعات العراق في مجال البحوث العلمية، مشيرا الى ان الجامعة ستعود قريبا الى ماكانت عليه.

وقال الديوه جي، انه وبالرغم من الدمار الذي لحق بجامعة الموصل وبناها التحتية نتيجة المعارك ضد تنظيم داعش، الا انهم قادرون على اعادة بناء الجامعة الى ما كانت عليه.

واضاف ان جامعة الموصل تمكنت من تحقيق المرتبة الثانية على مستوى الجامعات العراقية، برغم توقف مسيرة التعليم فيها جراء سيطرة تنظيم داعش على المدينة، مشيرا الى ان عدد البحوث التي تم نشرها خلال فترة اعادة فتح الجامعة ابوابها امام الطلبة، بلغ 2400 بحثا، بالمقارنة مع الجامعات التي لم تتوقف الدراسة فيها.

وتوقع الديوه جي عودة جميع اقسام الجامعة والبالغ عددها 123 قسما، الى المباشرة بعملها نهاية شهر تشرين الاول المقبل، لافتا الى ان اغلب الكليات الانسانية باشرت العمل في الجامعة.

وسيطر تنظيم داعش على مدينة الموصل في 10 من حزيران 2014، بالتزامن مع الامتحانات النهائية في الجامعة، وتوقفت العملية الدراسية بالكامل، وأجلت الامتحانات فيها، ولتدارك الموقف، سارعت وزارة التعليم العالي إلى إعلان امتحانات تكميلية، في تشرين الأول من العام نفسه في موقعين بديلين للجامعة في محافظتي دهوك وكركوك القريبتين من الموصل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *